اختر اللون المفضل

كلمة السيد عميد الكلية

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

الحمد لله رب العالمين ، وصلوات ربي على محمد وآل بيته الطيبين الطاهرين ، ورضوانه على أصحابه الخلص المنتجبين ، إلى قيام يوم الدين.

تسعى كلية العلوم الإسلامية بجامعة الفلوجة ، إلى أن تكون منارا للتسامح والتعايش في المجتمع ، ولاسيما في الظروف الراهنة ، التي تحيط وطننا العزيز 

وقد بدت تجليات هذا الصرح الاكاديمي العريق ، الذي يمت في جذوره الى القرون الأولى ، وتلاقت عليه الفروع في عراق القرن الخامس عشر الهجري 

لقد كانت رؤية الكلية وستبقى ، تتبلور في انشاء جيل مثقف وواع ، يحمل هموم الأمة في وجدانه ، بما يبرز الحراك العراقي المعاصر ، وهو ما دأبت عمادة الكلية عليه  ؛ فكان أن شرعنا بتوسعة عمودية وأفقية

 ، بعد أن عانت هذه الكلية من العزلة مدة طويلة ، كذلك فقد شرعت أبواب الكلية أبوابها ؛ لتكون ملتقى أطياف المكونات العراقية كافة ، على مختلف توجهاتهم العرقية والمذهبية والاجتماعية ، إيماناً منا بان الوطن ، هو العنوان الذي يحتوي تلك جميع الأطياف ، وهو ما شهدته من توافد الزيارات الوفود الكثيرة ؛ لما تمثله من رصيد أكاديمي واجتماعي معلوم ، وهو ما يحثنا على مواصلة المسيرة العلمية ، للأخذ بنواجذ المجتمع إلى حيث الصلاح والطمأنينة ، في الوقت الحساس من تاريخ الوطن العزيز ، الذي هو في أشد الحاجة إلى جميع أبنائه المخلصين من اجل اعلاء راية العراق العلمية التي كان على مر التاريخ حاملا لها وسيبقى كذلك في خدمة الانسانية 

وفي الختام : نسأل الله تعالى ، أن يمن على وطننا بالأمن والاستقرار ، وعلى شعبنا المجاهد بالخير والسلام ، وان نكون على قدر المسؤولية التي طوقت أعناقنا ، فكلنا راعٍ وكلنا مسؤول عن رعيته

 

أ.د. حاتم عبدالله شويش العيساوي

العميد

<